05 محرّم 1439 هـ الموافق ٢٥ أيلول ٢٠١٧
  • القناة الفضائية
  • Get the Flash Player to see this player.
    بث الراديو
عيد الفطر 1438

آخر تحديث: 10:03 صباحاً الأحد, 15 جمادى الأولى 1438 هـ الموافق 2017-02-12 10:03:14

حزب الله والمخدرات: تهريب لتمويل حربه في سوريا

10:03 صباحاً الأحد, 15 جمادى الأولى 1438 هـ الموافق 2017-02-12 10:03:14

الشام اليوم

كيف ادخل حزب الله تجارة المخدرات الى قاموسه في القارة الاميركية؟ تحدثت شبكة(cnn) الاميركية عن عملية دولية أدت الى اعتقال شبكة لحزب الله متورطة في تجارة مخدرات بين القارتين الاميركية والاوروبية، بما يصل الى ملايين الدولارات.

وافصحت الشبكة عن أن حيثيات الملف تعود إلى أن عناصر من الحزب يشتغلون في تهريب الكوكايين بملايين الدولارات.

علما ان كارتيل المخدرات يقوم، بعد عمليات التهريب من الأميركية الى الدول المجاورة، بتحويل الأموال إلى حزب الله، حيث يموّل جماعاته في سوريا دعما للرئيس بشار الأسد.

مع الاشارة الى حزب الله يتموّل من إيران بالأسلحة، بكافة انواعها، وبميزانية عالية جدا. ولكن الازمة النفطية في العالم دفعت الحزب الى البحث عن تمويل اضافي يعوّض فيه هذا النقص بالاموال.

واخير انطلقت في بيروت حملة تجهيز المجاهد لدعم مجاهديه بالسلاح واللباس طالباً لهم التبرعات، وموصفاً إياها بالواجب، حيث لم تعد محصورة في نطاق المجموعات الواتسأبية فقط.

فهذه الحملة التي أطلقتها “هيئة دعم المقاومة”، تبناها الإعلام الحربي التابع لحزب الله إذ عرض عبر صفحاته الخاصة شريط فيديو يشجع به على الإنخراط بهذه الحملة مستهشداً بالحديث النبوي الشريف “من جهز غازيا في سبيل الله فقد غزا”. كما أكّد الفيديو على أنّ المساهمة في تجهيز المجاهد هو من المقاومة، وأنّ الجهاد بالمال واجب.

هذه الحملة الجدّية والواسعة والعلنية، توضح انعكاس العقوبات الأميركية على مؤسسات حزب الله، والواقع المتردي الذي أخذ يواجهه، في ظلّ تزايد المسؤوليات القتالية، وتزايد التعويضات لعوائل القتلى والجرحى. وهي تطرح تساؤلاً حول التحديّ الذي أطلقه السيد حسن نصرالله في خطابه الذي ألقاه بمناسبة أربعين مصطفى بدرالدين حيث قال بالحرف الواحد: “على راس السطح موازنة حزب الله ومعاشاته، ومصاريفه وأكله وشربه وسلاحه، وصواريخه من الجمهورية الإسلامية في إيران”.

فهل ستمر هذه الازمة على خير خاصة بعد الحصار المالي الذي تواجهه ايران وحزب الله معا؟ وكيف سيكون شكل بيئة الحزب بعد تخفيضه لنوعية الخدمات والتقديمات التي اشتهر بها لعوائل الشهداء والجرحى والمتفرغين لديه؟

وقد بدأ التململ يظهر علنا بين صفوف العوائل التي عاشت البحبوحة منذ ما بعد العام 2006 وحتى اليوم.

المصدر: جنوبية
التعليقات

التعليقات المنشورة في الموقع تعبر فقط عن آراء اصحابها فقط ولا يتحمل موقع الشام اليوم اي مسؤولية عنها ولا يتبناها بالضرورة
مشاركة وتعليق
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق
تبقى لك 600 حرف
بمشاركتك هذا التعليق فإنك توافق على شروط نشر التعليقات

شبكة الشام اليوم: موقع الكتروني يهدف إلى الإهتمام بالهم اليومي للحياة الشامية في شتى المجالات, من خلال الرصد اليومي لمستجدات حياة المجتمعات الشاميّة, يصحبهم في الحضر والسفر , ويشاركهم أفراحهم وأحزانهم, ويكون جسراً بين أفراد المجتمع الشامي* وشعوب العالم لإبراز تاريخ وحضارة بلاد الشام وعراقتها الأصيلة, ويكون دليلاً لكل سائح يقصدها, كل ذلك بطريقة نموذجية, ورؤية ثاقبة, ومصداقية في المعلومة.

 

Copyright 2014 Alsham Today | Powered by Xohut